الثلاثاء 21 ذو الحجة 1441  الموافق  11/08/2020 

مقال الدكتور احمد هارون

قرار التغيير ينبع من داخلك أنت فقط

 قرار التغيير ينبع من داخلك أنت فقط

كل شخص لديه ما يرفضه في نفسه من عادات وصفات او حتى طباع تؤذيه او تؤذي من حوله، يتمنى ان يستطيع التخلص منها ولكن كما يقال "الطبع غلاب" مهما حاولت فلن تتغير وربما تنجح لبعض الوقت لكنك في النهاية ستعود كما كنت لان من حولك لن يساعدوك علي الاستمرار في هذا التغيير الايجابي.

ولكن أهل العلم كان لديهم رأي آخر، فقد قال الدكتور احمد هارون، مستشارالعلاج النفسي عندما تحدثك نفسك بمنطق التغيير مستحيل لان ظروفك المحيطة بك شديدة القسوة والسوء، ومن حولك لن يتغيروا او يسمحوا لك بالتغير، وكيف سانجح انا ومن حاول قبلي قد فشل بسبب البيئة المحيطة به..

حينها تذكر ابن نوح، الذي نشأ  تحت رعاية اكبر داعية، كان لديه العوامل المساعدة علي التغيير وكان ابوه حريصاً عليه وعلي تحوله إلي الطريق الصحيح، لكنه قرر "ألا يتغير"، بينما زوجة فرعون قررت "ان تتغير" رغم نشأتها لدى اكبر طاغية، يوجه من حوله للضلال، ويعادي من تتطلع نفسه لأي شئ من قبيل هذا التغير.

فالتغيير كما ترى مجرد قرار يؤخذ، بأن اتغير او لا اتغير،  وانت فقط الشخص الذي يملك اتخاذ ذلك القرار، لانه ينبع بداخلك بغض النظر عن ظروفك المحيطة، يكون هدفه تغيير حياتك للأفضل، وإذا ما اخذته بصدق أعانك الله عليه، وانبهر من حولك لما سوف يظهر عليك من نتائج غيجابية لهذا القرار.

 

فقط ما عليك هو ان تتفاءل وتجتهد، وتقرر من الأن.. ان تكون افضل.

 مقالات أخري