الأربعاء 04 جمادى الأولى 1443  الموافق  08/12/2021 

مقال الدكتور احمد هارون

الإكتئاب والحزن من الأعراض المصاحبة لمرض الشره العصبى

الإكتئاب والحزن من الأعراض المصاحبة لمرض الشره العصبى

المرض العضوى قد يؤدى إلى الإصابة بأمراض أخرى نفسية، كإصابة بعض الفتيات بمرض الشره العصبى، حيث يقول الدكتور أحمد هارون، مستشار العلاج النفسى، إن الشره العصبى مرض يصيب بعض الفتيات، ويجعل لديهن ما يشبه الرعب من زيادة الوزن، مما يجعلهن يرفضن تناول الطعام.
وأضاف "هارون"، يصاحب إصابة المريض بالشرة العصبى الإصابة بالاكتئاب والحزن، والانعزال عن الآخرين، بالإضافة إلى الانفعال الزائد والعصبية والثورة الشديدة لأتفه الأسباب، إذا كان المريض متزوجاً فإنه يفقد الرغبة فى ممارسة الجنس، بالإضافة إلى أن مريض الشره العصبى يعانى من الأرق الدائم.
وأوضح "هارون" أن تلك الأعراض النفسية تكون نتيجة إضطراب الهرمونات والمواد العضوية بالجسم، لذلك يجب علاج مريض فقدان الشهية العصبية أن يتزامن مع علاج المرض علاج آخر ضد الاكتئاب، مضيفاً أن بعض هؤلاء المرضى قد يصابون بالوسواس القهرى، خاصة عندما يتعلق الأمر بالطعام أو تناوله، مؤكدا أنه يجب تشخيص الحالة، ويمكن إعطاء المريض أدوية وعقاقير طبية مضادة لحالة الوسواس القهرى.
وأضاف "هارون" من الأمراض النفسية التى تصاحب مرض فقدان الشهية العصبى هو صعوبة تناول الطعام مع الآخرين، حيث يزداد شعور المريض بالقلق والتوتر خوفاً من حدوث أى إنتقاد أو سخرية من كمية تناوله للطعام، كذلك يشعر المريض بتحقير ذاته بأنه غير مفيد للمجتمع، وأنه غير قادر على الإنجاز والنجاح، ويؤدى هذا إلى أن يكون شخص صعب المراس مع من يتعاملون معه

 مقالات أخري