الأربعاء 16 شوال 1440  الموافق  19/06/2019 

مقال الدكتور احمد هارون

تعلق البنت بوالدها مشكلة نفسية "مش مجرد دلع"

تعلق البنت بوالدها مشكلة نفسية "مش مجرد دلع"

 

إن بعض الفتيات منذ الطفولة وبداية من عمر أربع سنوات وحتى بلوغها السنة السادسة من عمرها، قد تتعرض للإصابة بعقدة إليكترا التى تحدث للفتاة نتيجة تعلقها الشديد بوالدها وتدليله الزائد لها، والذى يتسبب فى جعل الفتاة تفكر أن والداتها عائق أمام علاقتها بوالدها، مما ينتج عنه بعض الخلاف بين الفتاة ووالداتها. 

يقول دكتور أحمد هارون، مستشار العلاج النفسي وعضو الجمعية العالمية للصحة النفسية أنه: قد تصل تلك العقدة لمداها عندما تبلغ الفتاة وتبدأ بمقارنة جميع الأشخاص فى حياتها بوالدها، وقد تفضل التعامل فقط مع الرجال الذين يشبهون والداها. 

ونلاحظ ظهور هذه العقده على الطفلة عند سؤالها بعض الأسئلة والتى منها: 

- ما الوظيفة التى ترغبين العمل بها؟ ردها اشتغل مثل والدى. 

- من الشخص الذى ترغبين الزواج منه؟ أرغب بالزواج من شخص مثل أبى وغيرها من الأسئلة التى توضح أن الفتاة تعانى من عقده إليكترا. 

وأشار إلى وجود بعض المشكلات التى تترتب عليها مرور الفتاة بهذه العقدة ونذكر منها: 

1) رغبة الفتاة فى التواصل مع الرجل الذى يشبه والدها. 

2) نجاح محاولة أى شخص للدخول لحياتها من خلال أنه يشبهه والدها، وذلك يظهر عندما يحاول مدير الفتاة الوصول إليها من خلال أنه يشبه والدها. 

3) العدائية لدى هذه الفتاة من حدوث مشاكل نظراً لتعاملها مع رجل ذى شخصية مختلفة، وذلك نراه بوضوح فى فشل الزيجات نتيجة عدم قيام زوجها بتدليل الفتاة مثلما يفعل والدها.

 مقالات أخري