الأربعاء 21 ربيع الأول 1443  الموافق  27/10/2021 

مقال الدكتور احمد هارون

العلاقة بين الوسواس القهري والإكتئاب

العلاقة بين الوسواس القهري والإكتئاب

كثيراً ممن يعانون هذا الاضطراب يعانون أيضاً من الإكتئاب، هذا ما أوضحه الدكتور أحمد هارون، مستشار العلاج النفسي، ففي تصنيف منظمة الصحة العالمية العاشر للاضطرابات النفسية والسلوكية  (ICD/10) عدة إشارات إلي هذه العلاقة المتداخلة بين اضطراب الوسواس القهري والإكتئاب، فكثير من الوسواسيين القهريين يعانون أعراضاً إكتئابية، كما أن مرضى الإكتئاب أيضاً عادة ما يكتسبون أفكاراً وسواسية بجانب إكتئابهم.

 وأضاف هارون، تأتي الوساوس والأفعال القهرية تحت مصطلح اضطراب الوسواس القهريObsessive Compulsive Disorder في التصنيف الطبنفسي واضطراب الوسواس القهري هو أحد الاضطرابات الإنفعالية التي يمثل القلق فيها القاعدة الأساسية.

 وهناك نسبة صغيرة من المرضى مثل هؤلاء الذين يعانون وساوس الكمال فلا تؤدي بهم وساوسهم إلي طقوس معروفة يمكن أن يلاحظها الآخرين، وتلك الحالات هي الأكثر مقاومة للعلاج.

أي أن الوسواس هو الخط الأرفع بين ترابط الأفكار وإجترارها، وبين إتيان الأفعال والإستسلام لجبرية طقوسها، ومن هنا كانت دراستنا لهذه الفئة أكثر عمقاُ من خلال منظور علمي يدفعنا إلي الربط بين تلك الوساوس وبين التشويهات المعرفية التي تٌعد هي الجذور الأولي للأفكار من جهة، ومن جهة أخرى هي تمثل الخطوط العريضة لرؤى الفرد وتصوراته عن نفسه وعن العالم من حوله وعن مستقبله.

 مقالات أخري